منتديات بغداد الحبايب

منتدى منوع يحتوي على الصور والترفيه والالعاب


    يُرِيدُونَ أَن يُطْفِؤُواْ نُورَ اللّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَيَأْبَى اللّهُ إِلاَّ أَن يُتِمَّ نُورَهُ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ ﴿32﴾

    شاطر

    احمد فاضل
    عضو جديد
    عضو جديد

    عدد المساهمات : 31
    تاريخ التسجيل : 26/03/2011
    العمر : 34

    يُرِيدُونَ أَن يُطْفِؤُواْ نُورَ اللّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَيَأْبَى اللّهُ إِلاَّ أَن يُتِمَّ نُورَهُ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ ﴿32﴾

    مُساهمة من طرف احمد فاضل في الأربعاء أبريل 20, 2011 2:29 am

    يُرِيدُونَ أَن يُطْفِؤُواْ نُورَ اللّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَيَأْبَى اللّهُ إِلاَّ أَن يُتِمَّ نُورَهُ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ ﴿32﴾
    المقدمة:
    فلماذا اخترت هذه الآية الكريمة, لان كما تعرفون ان الحرية هي من انوار الله للانسان وخميني من بدائت دخوله الى الايران حاول ان يقمع حرية الشعب وذلك كان اضافة على حُلمه الامبراطورية الاسلامية التي نرى اليوم بشكل الارهاب وقتل وقمع في الشرق الاوسط وخاصة في العراق وفلسطين ويمن ولبنان و......
    فاني قررت ان اشرح لكم قليلا عن تاريخ بلدي الجريح حتى تعرفون من كان خميني وما فعل للشعب الايراني فانشاءالله يفيدكم.
    اخوكم الباري احمد فاضل

    :star: :star: :star: :star: :star: :star: :star: :star: :star: :star: :star: :star: :star: :star: :star: :star: :star: :star:

    [img][img][img]http://img850.imageshack.us/img850/3811/18040410978294909776310.jpg[/img[/img][/img]
    بعد وصول خميني الى سدة الحكم تمركزت ولاول مرة في تاريخ ايران السلطة الدينية و السلطة السياسية في شخص واحد وهو خميني.
    فبرزت طبيعة خميني العائدة الى عصور الظلام على شكل والسلوك الرجعي القمعي وكان يرى خميني قوة سياسية منظمة مسلمة ذات سجل نضالي ضد الشاه تهديداً سياسياً واجتماعياً لكيانه الرجعي فلهذا بدائت خميني باعدام مجاهدين ومجاهدات في سجون دون اي كشف هويتهم وبعد الاعدام نشر صور اعداميين في جرائده ومطالباً اولياء المعدومات بمراجعة الى مراكز النظام لتسلم جثث عزيزاتهم.
    فاصبح من واضح ان عهد كفاح السياسي انتهت الى بدائت فترة ارهاب النظام.
    آنذاك ما بقيت حزباً الا منظمة مجاهدي خلق الايرانية بقيادة السيد مسعود رجوي التي كان من ضمن سجناء السياسين زمن النظام الملكي و هو شخص الوحيد الذي قام بوقوف امام ما قل خميني وطلب السلطة الشعبية والحريات الفردية والاجتماعية وكل ما استنكروها خميني ونظامه الرجعي وبسبب مواقفه امام الرجعين مثل خميني والملالين اصبح ولايزال السيد مسعود رجوي الشخص الوحيد في قلوب الناس وكان العدو الرئيسي لهذا النظام فيما حين اصدر خميني فتوى ضد مجاهدين الذي قال: ان المجاهدين اسوأ من الكفار وتحت هذا الفتوى اعدم النظام حتى اليوم اكثر من 120 الفا مجاهدا من الشباب والشابات ومن الامرات الحوامل والرجال فاصبح الكفاحة المسلحة الخيار الاخير التي بقيت للشعب الايراني.
    قال لي كثيرا ابي ذكرياته من ذلك الزمن لانه وامي كانوا في سجون النظام ذلك الزمن بسبب دعمهما عن مجاهدين وقال لي ابي كيف الجلاوزات قاموا بتعزيب النساء امام اطفالهن وكيف الجلاوزات يغتصبون الفتيات الشابات قبل اعدامهن.
    هذه الاعمال النظام الايراني الفاسد يستمر حتى اليوم ونحن نشاهد كيف الجلاوزات قاموا باغتصاب وتعزيب وقتل الشباب والشابات وحتى بعد الانتفاضة الايرانية اصحبت العازيب اشد مما كان سابقا وهل تعرفون بان الجلاوزات في ايران كشفوا اكثر من 176 نوعا من التعزيب, التعازيب التي لساني لا يقادر ان تقول لكم.
    اليوم في ايران ليس فرق بين النساء والرجال في تعزيب والجلاوزات يغتصبون الرجال مثل النساء.
    الله اكبر على هذا الظلم واين ضمير الحي في هذا العالم, انتم لا تعرفون كيف تكون سجون ايران.
    في قسم قادم اشرح لكم اكثر

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة نوفمبر 24, 2017 12:47 am